"فيفا" يتفاعل مع شكاية المحامين بالمغرب

"فيفا" يتفاعل مع شكاية المحامين بالمغرب

توصل نادي المحامين بالمغرب بمراسلة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، تؤكد توصله بالشكاية المقدمة من طرف المحامين المغاربة بخصوص الأحداث التي عرفها حفل افتتاح بطولة كأس أمم إفريقيا للاعبين المحليين (الشأن)، والمتعلقة بتمرير رسائل سياسية وهتافات عنصرية ضد المغرب.

وأكد مراد العجوطي، رئيس نادي المحامين بالمغرب، في تصريح خص به “هسبورت”، أنه توصل بمراسلة من الجهاز الوصي على الكرة العالمية الذي سيبت في الموضوع خلال الفترة المقبلة، مشددا على أن اللجنة المنظمة لـ”الشان” خرقت مقتضيات المادة 60 من لوائح “فيفا”، التي تحظر بتاتا “الترويج أو الإعلان عن الرسائل السياسية والدينية، وكذا الأعمال السياسية والدينية داخل رقعة الملعب أو بالقرب منه، بأي وسيلة من الوسائل قبل وأثناء وبعد المباريات”.

وأضاف المتحدث ذاته: “سرعة تفاعل فيفا مع شكاية نادي المحامين بالمغرب تدل على جدية الحجج القانونية المقدمة من طرفنا، إذ تقدمنا بملف متكامل يضم كل الخروقات القانونية للوائح فيفا خلال حفل افتتاح الشان، والدلائل المعززة لذلك”، وواصل: “أظن أن الجامعة الملكية المغربية قامت كذلك بالإجراءات القانونية أمام مختلف الهيئات الكروية القارية والعالمية، وستقوم بتتبع هذا الملف”.

ويأتي ذلك بعدما أقحمت الدولة المضيفة قضية الصحراء المغربية في هذه المسابقة الرياضية، من خلال استخدامها حفيد نيلسون مانديلا لترويج خطابها السياسي، إلى جانب ترديد بعض الجماهير الجزائرية هتافات عنصرية ضد المغاربة.

وأكدت “فيفا” في مراسلتها على الأهلية القانونية لنادي المحامين للتقدم بشكاية أمام هيئاتها القضائية، طبقا لمقتضيات الفقرة الثانية من المادة 52 من مدونة التأديب، التي تنص على أنه “يجوز لأي شخص أو هيئة أن يلفت انتباه الهيئات القضائية لـ’فيفا’ إلى سلوك يعتبره مخالفا للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم، شريطة أن تكون الادعاءات مكتوبة”.

وبينت المراسلة أن لجنة التأديب شرعت في التحقيق في القضية، بناء على شكاية نادي المحامين بتاريخ 19 من الشهر الجاري، فيما يحمل الملف رقم FDD-13973؛ وهي المراجع التي تخص القرارات التأديبية لـ”فيفا”.

أحدث أقدم