لاعبو كندا: مباراة المغرب لـ"كتابة التاريخ"

لاعبو كندا: مباراة المغرب لـ"كتابة التاريخ"

أجمع لاعبو المنتخب الكندي، في تصريحات بعد الحصة التدريبية ليوم الثلاثاء، استعدادا لمواجهة المنتخب المغربي لحساب الجولة الأخيرة من دور مجموعات كأس العالم 2022، على ضرورة إنهاء مشاركتهم في “المونديال” بنتيجة الفوز.

وأكد ألفونسو ديفيز، لاعب منتخب كندا ومهاجم نادي بايرن ميونخ، أن منتخب بلاده جاء إلى قطر من أجل كتابة التاريخ، مردفا: “الأمور لم تسر بشكل جيد في المباراتين أمام بلجيكا وكرواتيا. لذلك، نريد أن ننهي المشاركة بثلاث نقاط أمام المنتخب المغربي”.

من جهته، قال جوناثان أوسوريو، لاعب الوسط الكندي، إن منتخب بلاده كان جيدا بما يكفي للعبور إلى الدور الموالي، مضيفا: “قدمنا أداء جيدا في المباراتين أمام بلجيكا وكرواتيا؛ غير أن النتيجة لم تكن لصالحنا”، وأضاف: “جماهيرنا ستتذكر مشاركتنا في المونديال طويلا لو أنهيناها بمستوى عالٍ أمام المنتخب المغربي”.

وكان المنتخب الكندي قد خسر أمام كل من بلجيكا بهدف دون رد، وكرواتيا بأربعة أهداف مقابل هدف، علما أن المنتخب المغربي يحتاج إلى نقطة وحيدة أمام “الحمر”، اليوم الخميس، للعبور إلى دور ثمن نهائي كأس العالم.

تجدر الإشارة إلى أن ملعب الثمامة سيحتضن المباراة التي ستجمع بين المنتخب الوطني لكرة القدم ونظيره الكندي، في الساعة الرابعة بعد الزوال بالتوقيت المغربي.

أحدث أقدم