أحكان يكشف تفاصيل الانفصال عن الزاكي

كشف محمد أحكان، رئيس نادي اتحاد طنجة لكرة القدم، تفاصيل انفصال ممثل “عروس الشمال” عن الإطار الوطني بادو الزاكي، بعد البداية الكارثية للفريق خلال الموسم الكروي الحالي.

وقال رئيس الفريق “الأزرق”، في تصريح خص به “هسبورت”، إن “الانفصال عن بادو الزاكي كان بالتراضي، بعدما عقدنا اجتماعا عاجلا بعد الهزيمة الأخيرة أمام الفتح الرباطي وتوصلنا إلى اتفاق نهائي يقضي بفسخ العقد الذي يجمعنا بشكل ودي”.

وأضاف: “لم يتم دفع أي شرط جزائي لبادو الزاكي، بحكم أن هناك بندا في العقد ينص على إمكانية فسخ الأخير في حال مني الفريق بمجموعة من النتائج السلبية، وهو البند الذي تم تفعيله”.

وأوضح أن إدارة “فارس البوغاز” توصلت بعشرات السير الذاتية من أطر وطنية وأجنبية تسعى لقيادة الفريق خلال المرحلة المقبلة، مشيرا إلى أن المكتب المسير سيأخذ بعض الوقت قبل الحسم في هوية المدرب القادم للفريق.

كما أبرز أحكان أن الإطار الوطني حسن فاضل سيتولى مهمة قيادة الفريق في مباراته أمام الوداد الرياضي يوم غد الأربعاء، في انتظار التعاقد مع مدرب جديد.

وفك نادي اتحاد طنجة ارتباطه بالمدرب بادو الزاكي، رسميا، بعد جلسة جمعت مسؤولي النادي بالمدرب مساء أمس الاثنين.

وعجز فريق اتحاد طنجة عن تحقيق أي نقطة خلال الجولات الخمس الأولى من الدوري المغربي؛ إذ يقبع في قعر الترتيب.

وفجرت النتائج المخيبة للفريق “الأزرق” فورة غضب الجماهير، الأمر الذي سرّع بالطلاق مع الناخب الوطني السابق الذي كان متعاقدا مع اتحاد طنجة لأربع سنوات.

أحدث أقدم